قصة نجاح سحر حسين – عدن

قصة نجاح سحر حسين – عدن

للهواية دور كبير في حياة أي إنسان , وممارستها تزيد من ثقة الفرد بنفسة وتجعلة يؤمن بقدراتة وإمكاناتة أكثر .
سحر حسين فتاة من مواليد محافظة أبين تقيم في محافظة عدن , تبلغ من العمر 22 عاما , عازبه, طالبة في المستوى الاول بكلية التربية جامعة عدن , تعيل أسرتها المكونة من سته أفراد .
بدأت فكرة مشروعها من خلال إستغلال هوايتها وحبها للطبخ ومع صعوبة الحياة المعيشية وغياب مصادر الدخل قررت فتح مشروعها وهو صناعة الكيك والمعجنات من المنزل وتسويقها عبر وسائل التواصل الاجتماعي .
وعند نزول فريق من برنامج الاتحاد للتمويل الاصغر فرع عدن للترويج في منطقتها
تعرفت على البرنامج والخدمات التي يقدمها وجميع الإجراءات للحصول على التمويل فكانت هذه الفرصة التي تنتظرها سحر لتطوير وتوسيع مشروعها وسرعان مازارت فرع البرنامج في عدن .
فعرضت احتياجها لتطوير مشروعها من براد لحفظ منتجاتها من التلف ومعدات وأدوات أكثر وبأحجام أكبر وبأشكال تواكب تقلب أذواق الزبائن , وعجزها عن شرائها بسبب أسعارها المكلفة , فقدمت بطلب تمويل بمبلغ 270000 ريال يمني في شهر يوليو من العام الجاري 2020م .
بدأت سحر بالاشتهار وأصبح لديها الكثير من الزبائن بمختلف الأذواق , فزاد دخلها وحسنت من معيشة أسرتها .
ختاما قدمت العميلة سحر جزيل الشكر لبرنامج الإتحاد للتمويل الأصغر وموظفية الذين كانو بصحبتها في تطوير مشروعها وتحقيق حلمها .
تعلمنا من قصة نجاح سحر هو ان تعطي وقت لهوايتك وتعمل على تطويرها وتحويلها الى عمل مربح , فالتجارب تقول ان أكثر عمل يمكن ان تحقق فيه نجاح هو العمل الذي تحبه وتهواه .